تركيا تطور تقنية جديدة لضمان سلامة الطلاب.. تصريحات جديدة لوزير التربية حول العام الدراسي الجديد

تركيا تطور تقنية جديدة لضمان سلامة الطلاب.. تصريحات جديدة لوزير التربية حول العام الدراسي الجديد

نداء تركيا – ترجمة

أكد وزير التربية التركي ضياء سلجوق، أن الدوام المدرسي للعام الدراسي المقبل سيبدأ في 21 سبتمبر/ أيلول المقبل، نافياً أن يكون هناك أي تغيير في هذا الصدد.

ونوه الوزير التركي أن وزارة التربية لا يمكن أن تتخذ أي قرار من الممكن أن يعرض الطلاب أو المعلمين للخطـ.ـر، حسبما ترجم نداء تركيا عن وكالة الأناضول.

جاء هذا خلال مؤتمر صحفي لسلجوق في مكتب رئاسة الوزراء دولما باهتشي، حول التعليم عن بعد والاستعدادات للعام الدراسي الجديد.

وزير التربية التركي- ضياء سلجوق                

تقنية جديدة لسلامة الطلاب

سلجوق قال إنه لا تغيير حول موعد بدء الدوام المدرسي في 21 سبتمبر/ أيلول المقبل، لصفوف معينة، مشيراً إلى أن الوزارة مصممة على قرارها فيما يتعلق ببدء التعليم المباشر لطلاب الصفوف الأولى، وذلك بتوصية من اللجنة العلمية.

ودعا الوزير سلجوق إلى تجاهل التخمينات المتعلقة بالصفوف التي ستبدأ التعليم المباشر وجهاً لوجه، ومتابعة ما يصدر عن المصادر الرسمية للوزارة فقط.

سلجوق قال أيضاً إنه تم الانتهاء من تقنية تمكن المعلمين وسائقي الحافلات المدرسية، من التعرف على الطلاب الذين يوجد في محيطهم إصابات بفيروس كـ.ـورونا، حيث سيستقبل الجهاز الخاص بالإدارة إشعاراً بالأمر، مما يمكن من اتخاذ تدبير مباشر بعدم قدومه للمدرسة.

وأردف الوزير التركي إن الطلاب ربما يتعرضون للخطـ.ـر في الشارع، أو المنزل أو الإجازة، مؤكداً أن المدرسة هي المكان الأكثر أماناً للأطفال، لأن الاحتياطات التي اتخذتها وزارة التربية التركية غير عادية.

وحول آلية التعليم عن بعد، ذكر سلجوق أن الوزارة التركية افتتحت قنوات تلفزيونية منذ البداية ، وتم ملء محتويات القنوات حسب المستويات المدرسية، مشيراً إلى أن هناك عدد قليل جداً من البلدان في العالم يمكنها القيام بذلك، وتركيا نجحت في هذا المجال بوقت قصير.

وأضاف الوزير التركي، إنه تم إنشاء 10 استوديوهات للقنوات التلفزيونية، وإن أكثر من ألف شخص يعملون على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع بينهم 674 معلماً وموظفي TRT إضافة إلى خبراء آخرين.

وتابع الوزير التركي، إنه تم تصوير 3 آلاف و358 درساً ونشاطاً، مشيراً إلى أن عملية إجراء الدرس الواحد الذي تكون مدته 20 دقيقة تستغرق 5 أيام.

سلجوق أشار أيضاً إلى أن الوزارة لم تكتف بهذا، بل أنشأت منصة للدعم الأكاديمي، وهي محتوى موجود في عدد قليل جداً من البلدان قائم على الذكاء الاصطناعي.

دعم للإنترنت

وقال سلجوق إن أخباراً إيجابية جاءت من مشغلي GSM لدعم الأطفال الذين ليس لديهم باقة إنترنت من أجل تأمين الإنصاف في الفرص.

وقال سلجوق إن قرار العودة إلى المدارس ليس قرار وزارة التربية وحدها اليوم، وأن الوزارة تتابع سير الوباء لتحديد متى وكيف ولأي الصفوف سيبدأ التعليم وجهاً لوجه في المدارس وفقاً لتوصية اللجنة العلمية.

سلجوق أكد أن التعليم وجهاً لوجه يبدأ لصفوف معينة يوم 21 سبتمبر/ أيلول. مشيراً إلى أنه لا يوجد تغيير بهذا الخصوص، وأن اللجنة العلمية المعنية بمسار الوباء تجتمع كل أسبوع للتقييم.

وأشار الوزير التركي إلى أن سيتم تخفيف الامناهج الدراسية للصفوف التي ستبدأ التعليم المباشر وجهاً لوجه، مؤكداً أن الوزارة أنهت تجهيزاتها في هذا الشأن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق