رجال من نور4.. عثمان بن عفان قصة الخليفة المبشر بالجنة والملقب ذي النورين وزواجه من ابنتي رسول الله

رجال من نور4.. عثمان بن عفان قصة الخليفة المبشر بالجنة والملقب ذي النورين وزواجه من ابنتي رسول الله

مدى بوست – فريق التحرير

نستكمل سلسلة “رجال م نور” مع الخليفة الراشدي الثالث، بعد أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهم جميعاً، ونتحدث في هذه الحلقة عن عثمان بن عفان، الملقب ذي النورين.

عثمان بن عفان هو أحد العشرة المبشرين بالجنة، ومن السابقين إلى الإسلام، ويلقب ذي النورين لأنه تزوج اثنتين من بنات الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.

تزوج ذي النورين من رقية ثم بعد وفاتها تزوّج من أم كلثوم، وكان عثمان بن عفان أول مهاجر إلى أرض الحبشة لحفظ الإسلام قبل أن يتبعه سائر المهاجرين إلى هناك.

ذو النورين عثمان بن عفان - تعبيرية
ذو النورين عثمان بن عفان – تعبيرية

أصل عثمان بن عفان

عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف، يلتقي نسبه بنسب الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في عبد مناف.

أم عثمان أروى بنت كريز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس بن عبد مناف وهي ابنة عمة النبي محمد، فأمها هي البيضاء بنت عبد المطلب.

ولد ذي النورين في الطائف وقبل في مكة عام 576 بعد عام الفيل بست سنين، وأبوه عفان ابن عم أبي سفيان بن حـ.رب.

أنجبته أمه أروى بنت كريز وأنجبت كذلك شقيقته آمنة بنت عفان، وبعد وفاة والده عفان، تزوجت أمه من عقبة بن أبي معيط الأموي القرشي.

أنجبت أمه من القرشي ثلاثة أبناء وبنت، هم الوليد بن عقبة وخالد بن عقبة وعمارة بن عقبة وأم كلثوم بنت عقبة فهم إخوة عثمان لأمه.

صاحب علم ومال

وحسبما رصد مدى بوست، فقد أسلمت أم عثمان ومـ.اتـ.ت في خلافته، وكان أحد اللذين حملوها إلى قـ.بـ.رها، وأما أبوه فـ.مـ.ات في الجـ.اهـ.لـ.ية.

كان عثمان بن عفان غنياً شريفاً في الجـ.اهـ.لية، ومن أحكم قريش عقلاً وأفضلهم رأياً، وكان محبوباً من قبلهم. ولم يسجد لأي صنم خلال حياته ولم يشرب الخـ.مر لا في الجـ.اهـ.لية ولا في الإسلام.

عثمان بن عفان كان على علم بمعارف العرب في الجـ.اهـ.لية من الأنساب والأمثال وأخبار الأيام، وقد رحل إلى الشام والحبشة، وعاشر أقواماً غير العرب فعرف من أحوالهم وأطوارهم ما ليس يعرفه غيره من قومه.

مكانة كبيرة في قومه

اهتم بالتجارة التي ورثها عن والده، ونمت ثرواته، وأصبح يعد من رجالات بني أمية الذين لهم مكانة في قريش كلها.

كان عثمان بن عفان كريماً جواداً وكان من كبار الأثرياء وقد نال مكانة مرموقة في قومه، ومحبة كبيرة.

كني عثمان بن عفان في الجـ.اهـ.لية أبا عمرو، فلما جاء له عبد الله من رقية بنت النبي محمد، كنّـ.اه المسلمون أبا عبد الله، وكان عثمان يلقب بذي النورين لزواجه من رقية ومن ثم أم كلثوم بنتي النبي محمد كما أسـ.لـ.فنا.

في الحلقة القادمة من سلسلة رجال من نور سنتحدث بشكل أوسع عن حياة عثمان بن عفان حين أسلم وبعد تلك الفترة وفترة خلافته بعد عمر بن الخطاب رضي الله عنهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق