تصريحات جديدة للرئيس أردوغان بشأن سوريا وقضايا إقليمية “فيديو”

تصريحات جديدة للرئيس أردوغان بشأن سوريا واللاجئين وقضايا إقليمية “فيديو”

مدى بوست – فريق التحرير

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، دعوة بلاده إلى إجراء إصلاحات في المنظمات الدولية وخاصة الأمم المتحدة.

وقال أردوغان في كلمة له خلال الدورة الـ 75 للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن مستقبل العالم لا يوضع بين شفاه خمس دول فقط،

و لفت إلى ضرورة إعادة هيكلة مجلس الأمن والعمل على تعزيز التعاون داخل الجمعية العامة للأمم المتحدة.

تركيا واللاجئين

وفي سياق حديثه عن سوريا، أشار أردوغان إلى أن الحـ.رب فيها تشكّل خطـ.راً على أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط.

وذكر أن تركيا تستضيف نحو 4 ملايين سوري وتلبي حاجات نفس العدد تقريباً لسوريين على حدودها، وتـ.دافـ.ع عن كرامة الإنسانية من خلال التضـ.حـ.يات التي تقدمها.

وأوضح الرئيس التركي أن المجتمع الدولي لا يمكنه إيجاد حل دائم للمسألة السورية دون أن يأخذ موقف واحداً حيال كافة التنـ.ظـ.يمات الإرهـ.ابـ.ية في إشارة إلى وحدات الحماية الكردية.

تركيا وقضايا المتوسط

أردوغان دعا الأمم المتحدة للوقوف أمام الاعتـ.داءات التي يتم ارتـ.كـ.ابها ضـ.د اللاجئين في أوروبا.

وقال الرئيس التركي حول ليبيا إن بلاده كانت الدولة الوحيدة التي دعمت الحكومة الشرعية في ليبيا بينما لم يعمل المجتمع الدولي على منع الانقـ.لاب هناك.

كما أشار إلى أن تركيا لن تسمح بتجاهل مصالحها ومصالح القبارصة الأتراك في شرق المتوسط، و تعمل على تسوية النـ.زاعات من خلال الحوار الصريح ولن تقبل بأي اعتـ.داء عليها.

دعم للسلام العالمي

وكان أردوغان قد ذكر في تصريحات سابقة، أن تعزيز وإحياء الجمعية العامة للأمم المتحدة، سيسهمان أيضاً في حل مشـ.ـاكل تركيا، وأن تحويل إسطنبول إلى مركز لها سيدعم جهود السلام”.

وأوضح أردوغان، أن تحويل إسطنبول، التي تعتبر ملتقى طرق القارات، إلى مركز للأمم المتحدة سيدعم جهود السلام والاستقرار العالمية.

وأكد الرئيس التركي، أن ترأس فولكان بوزكير، منصب رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة لدورتها الـ 75، هو مصدر فخر لتركيا، وفرصة جيدة على صعيد المجتمع الدولي.

وفي ذلك الوقت اختتم الرئيس أردوغان بالقول: “أشكركم على حسن تقديركم لتركيا، وبهذه المناسبة، أود أن أكرر أننا سنواصل دعمنا ومساهماتنا لمنظمة الأمم المتحدة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق