مشروع تركي جديد خاص بالصناعات الدفاعية والرئيس أردوغان يوضح تفاصيله

مشروع تركي جديد خاص بالصناعات الدفاعية و الرئيس أردوغان يوضح تفاصيله

نداء تركيا – فريق التحرير

مشروع جديد للصناعات الدفاعية في تركيا أعلن عنه الرئيس رجب طيب أردوغان.

جاء ذلك في كلمة له خلال فعالية الإعلان عن فـ.رقـ.اطـ.ة جديدة محلية الصنع في ولاية إسطنبول.

ووفق أردوغان ستعمل تركيا على تصنيع غواصات متطورة بقدرات محلية، اعتبارا من العام 2022.

مشروع تركي جديد خاص بالصناعات الدفاعية و الرئيس أردوغان يوضح تفاصيله
مشروع تركي جديد خاص بالصناعات الدفاعية و الرئيس أردوغان يوضح تفاصيله

تركيا إحدى أكبر 10 دول

وسيكون ذلك بمعدل غواصة سنويا، وتعتبر تركيا إحدى 10 دول تصمم وتصـنع سفنها الحـ.ربـ.يـ.ة.

وستقوم تركيا بتشغيل غـ.و ا صـ.ا تـ.هـا الستة الجديدة في عام 2022، بمعدل واحدة كل عام.

ومن المتوقع أن يبدأ الأمر من غـ.وا صـ.ة (بيري ريس)، حيث اكتسبت مهارات مهمة في تكنولوجيا تصنيع الغـ.و ا صـ.ات.

مشاريع تركيا

وتابع أن “مشاريع تركيا في الصناعات الدفاعية ناهز الـ700 مقابل 62 مشروعا فقط تم إنجازهم في 2002”.

وأظهرت إحصائيات رسمية تركية أن الصناعات الدفاعية أصبحت تلبي 70% من احتياجات البلاد العسـ.كرية.

وبيّنت الأرقام أن صادرات الصناعات الدفاعية التركية حققت قفزة كبيرة في السنوات الأخيرة وباتت رافداً أساسياً من روافد الاقتصاد التركي.

نقلة نوعية في الاقتصاد

وفي هذا الصدد، قال مدير الدراسات الاقتصادية في مركز “أورسام” بأنقرة “رجب يورولماز” إن سوق الدفاع العالمي يشكل أحد أهم المدخلات الاقتصادية للدول المصدرة للأسلـ.حة، ومنها تركيا.

وأضاف، بحسب ما نقل عن موقع “الحزيرة” أن الصناعات الدفاعية التركية لا تتكون من تجارة الأسلـ.حة فقط.

وأشار إلى أن قطاع الصناعات الدفاعية يتألف من مزيج من المجالات المختلفة مثل التعليم والقوى العاملة المدربة ومجالات التوظيف الجديدة.

إلى جانب البنية التحتية الاستثمارية القطاعية الواسعة، والتطورات العلمية والتكنولوجية، وتوسيع نطاق المنتجات ذات الاستخدام المزدوج، وتغذية القطاعات الأخرى.

وأكد على أن الصناعات الدفاعية تحول من استثمار عديم الجدوى إلى مكسب اقتصادي طويل الأجل.

ولفت إلى أن ما ساهم في تطوير الصناعات الدفاعية هو سياسة التأميم التي اتبعتها حكومة حزب “العدالة والتنمية” التي وصلت إلى السلطة بعد الأزمة المالية عام 2001، والإصلاحات الاقتصادية التي طرحت في هذا الاتجاه.

وأردف أن حجم الإنتاج وصادرات الصناعات الدفاعية يكشف مساهمة هذا القطاع في تنمية اقتصاد تركيا، وحل مشكلة عجز التجارة الخارجية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق