تركيا تعالج شقيقتين سوريتين بمنحهما أقداماً اصطناعية

تركيا تعالج شقيقتين سوريتين بمنحهما أقداماً اصطناعية

نداء تركيا – فريق التحرير

حصلت الشقيقتان السوريتان مريم ومجيدة على طرف يمنى صناعية لأقدامهما بمبادرة من هيئة الإغاثة الإنسانية التركية İHH.

وكانت الشقيقتان قد فـ.قـ.دتا قدميهما في حلب عام 2014 و في عام 2020.

وبعد حصولهما على الأطراف الصناعية لم تتملك مريم (20 عاما) ومجيدة (14 عاما) نفسيهما من الفرحة.

تركيا تعالج شقيقتين سوريتين
تركيا تعالج شقيقتين سوريتين

قدم اصطناعية لكل سيدة

وحصلت كل واحدة من السيدتين على قدم يمنى اصطناعية.

وبدأت حكاية الشقيقتين، عندما لاحظ متطوعو هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH) في غازي عنتاب الأختين وهما تستخدمان العكاز من أجل المشي في أزقة الولاية.

وبمبادرة من الهيئة تمت مساعدة الأختان لمرحلة علاجية استمرت شهرا في مركز مختص بالأطراف الاصطناعية.

وجرت تلك المرحلة في ريحانلي بولاية هطاي الحدودية مع سوريا، وتمكنت مريم ومجيدة من ترك العكاز، والتحرك بحرية أكبر بفضل القدمين الاصطناعيتين.

مريم ومجيدة

وكالة الأناضول نقلت عن مسؤول الهيئة في ولاية غازي عنتاب تونجاي مانغيللي، قولهم إنهم لاحظوا الشقيقتين مريم ومجيدة أثناء قيامهم بأنشطة إنسانية للأسر السورية في الولاية.

وأضاف مانغيلي أنهم تأثروا من فقـ.دهـ.ما للقدمين جراء انـ.فـ.جـ.ار في أبريل/نيسان 2014 بمدينة حلب.

وأوضح المسؤول التركي أنهم تمكنوا من تخليص الفتاتين من استخدام العكاز، لتتحركا بحرية أكبر في الذهاب إلى المدرسة وممارسة أنشطتهن الاجتماعية.

تركيا تعالج شقيقتين سوريتين
تركيا تعالج شقيقتين سوريتين

التخلص من العكاز

مجيدة أعربت عن سعادتها الكبيرة، بالتخلص من العكاز، وتمكنها من الإمساك بيد أصدقائها بحرية في المدرسة واللعب معهم.

وذكرت أنه “في السابق انـ.كـ.سر عـ.كـ.ازي، واضـ.طـ.ررت لاستخدام عـ.كـ.از أختي، وجود أناس طيبين حولنا يشعرنا بالسعادة”.

أما مريم فعبرت عن سعادتها بالقدم الاصطناعية، لأنها تتيح لها تلبية احتياجاتها الشخصية بمفردها ولقاء أصدقائها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق