تركيا تواصل دعمها مجال التعليم في مناطق الشمال السوري ضمن أكثر من 700 مدرسة

تركيا تواصل دعمها مجال التعليم في مناطق الشمال السوري ضمن أكثر من 700 مدرسة

نداء تركيا – فريق التحرير

تواصل الحكومة التركية، طوال 5 أعوام، جهودها لتوفير الخدمات التعليمية لسكان منطقة درع الفرات شمالي سوريا.

وفي سبيل ذلك قامت تركيا بتجهيز ما يقارب 700 مدرسة، وصل عدد سكان منطقة درع الفرات إلى أكثر من مليوني نسمة.

ويرجع ذلك وفق وكالة الأناضول إلى المساهمات الإيجابية التي تقدمها تركيا في مجالات الصحة والتعليم والخدمات بمختلف أنواعها.

تركيا تواصل دعمها مجال التعليم في مناطق الشمال السوري ضمن أكثر من 700 مدرسة
تركيا تواصل دعمها مجال التعليم في مناطق الشمال السوري ضمن أكثر من 700 مدرسة

الوضع التعليمي

ووفق الوكالة تولي تركيا أهمية كبيرة لضمان استفادة سكان المناطق المحررة من حقهم في الحصول على التعليم.

وجرى تجديد المدارس المعطلة في المنطقة وبناء مدارس جديدة عند الحاجة وإعادة تدوير عجلة الحركة التعليمية.

وفي 2020 تلقى حوالي 200 ألف طالب وطالبة في سن الحضانة والمدرسة الابتدائية والإعدادية والثانوية تعليمهم.

وتم ذلك في حوالي 700 مدرسة في منطقة عملية درع الفرات، والتي تم تجهيزها بدعم من وزارة التربية التركية.

وتسعى تركيا من خلال تلك المدارس إلى توفير أفضل الخدمات التعليمية لأبناء المنطقة من خلال تدريس المناهج التعليمية.

التعليم العالي

وحددت تلك المناهج الحكومة السورية المؤقتة، وبإشراف أكثر من 8 آلاف و500 معلم يعملون من أجل خدمة الطلبة في منطقة درع الفرات.

وتعمل جامعة غازي عنتاب التركية على توفير خدمات التعليم العالي في شمال سوريا، من خلال افتتاح كليتين ومدرسة مهنية واحدة.

و يجري التخطيط لبناء المزيد من الوحدات التعليمية بما يتماشى مع متطلبات المجالس المحلية ومراعاة الاحتياجات التعليمية والتدريبية في المنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق