صفعة كبيرة لرئيس بلدية بولو بعد خطواته العنصرية تجاه اللاجئين

صفعة كبيرة لرئيس بلدية بولو بعد خطواته العنصرية تجاه اللاجئين

نداء تركيا – فريق التحرير

تلقى رئيس بلدية بولو المعارض “تانجو أوزجان” صفعة كبيرة.

جاء ذلك بعد قرار لجنة الخطة والميزانية في البلدية إيقاف التصويت على الاقتراح الذي قدمه.

وتضمن اقتراح أوزجان رفع أسعار فواتير المياه.

صفعة كبيرة لرئيس بلدية بولو بعد خطواته العنصرية تجاه اللاجئين
صفعة كبيرة لرئيس بلدية بولو بعد خطواته العنصرية تجاه اللاجئين

عدم كفاية المعلومات

كما تضمن رفع ضرائب النفايات الصلبة على اللاجئين السوريين، بمقدار 10 أضعاف.

ونقلت صحيفة ايفرينسال التركية تصريحات رئيس لجنة الخطة والميزانية “حسين أكرم سيرين”.

وأكد سيرين أننه أوقف التصويت بسبب عدم كفاية المعلومات.

وتحدث المسؤول عن صعوبة إجراء بحث كافٍ عن سجلات المشتركين في المياه أو جنسياتهم.

وأضاف أنه يجب أولاً معرفة عدد الساعات الرقمية والساعات الميكانيكية.

إدارة الهجرة الإقليمية

وأردف أن ذلك يتطلب أيضاً إرسال خطاب مكتوب إلى إدارة الهجرة الإقليمية.

وينبغي أن يكون الخطاب متوافقاً مع الأنظمة والقوانين.

و هذا الأمر وفق سيرين يستغرق وقتاً طويلاً ما جعله يؤجل التصويت عليه إلى الاجتماع المقبل للجنة.

و بدأ الادعاء التركي العام تحقيقاً بحق أوزجان بسبب تصريحاته العنصرية تجاه اللاجئين.

وطالب رئيس جمعية الفكر الحر وحقوق التعليم رادفان كايا بطرد أوزجان.

العدالة

ووصف كايا قرار أوزجان بـ جـ.ريـ.مـ.ة تـ.حـ.ر يـ.ض على العنصرية مطالباً القضاء بالتحرك لتحقيق العدالة.

وأشار كايا إلى أن أوزجان لم يثبت أنه عنصري خالص فحسب، بل كان رائداً أيضاً في ممارساته القبيحة.

واعتبر أوزجان نموذجاً يمهد الطريق لملايين المواطنين الأتراك الذين يعيشون خارج البلاد ليتم استهدافهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق