مكسيم خليل يستذكر والدته في يوم وفاتها الأربعين بصور نادرة مع النجوم من أرشيفها

مكسيم خليل يستذكر والدته في يوم وفاتها الأربعين بصور نادرة مع النجوم من أرشيفها

نداء تركيا – فريق التحرير

حرص الفنان السوري مكسيم خليل على إحياء ذكرى مرور 40 يوماً على وفاة والدته مصممة المكياج ستيلا خليل.

ونشر مكسيم خليل عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، صوراً نادرة مع النجوم من أرشيف والدته الراحلة.

وترك خليل تعليقاً على الصور قال فيه: “بأربعينك ماما رح نزلك شوية صور.. حلوين.. دافيين.. حقيقيين.. متلك.. من زمن بعيد ملون بألوان مابتشبه ألوان اليوم”.

النجوم يتفاعلون مع مكسيم خليل

وظهرت الراحلة ستيلا خليل في الصور مع عدد من النجوم وصنّاع الفن السوريين منهم: “فؤاد غازي”، “بشرى حاجو”، “عمر حجو”، “ناجي جبر”، “فارس الحلو”، “هيثم حقي”، “عبداللطيف عبد الحميد”، “حاتم علي”، “سلوم حداد”، “هاني الروماني”، “علاء الدين كوكش”، “بسام كوسا”.

وتفاعل عدد كبير من الجمهور والنجوم مع منشور الفنان مكسيم خليل، أبرزهم الفنانة نادين سلامة وعلاء الزعبي وجفرا يونس وميسون أبو أسعد.

وعلقت زوجته الممثلة سوسن أرشيد قائلةً: “حبيبي الله يرحمها ويصبّر قلبك”، وكتبت الفنانة كندا علوش: “الله يرحمها.. رائعين هالصور”.

وفاة ستيلا خليل

وفي الثاني من سبتمبر/ أيلول الماضي، توفيت مصممة المكياج ستيلا خليل في العاصمة السورية دمشق.

وبسبب معارضته لنظام الأسد لم يستطع الفنان مكسيم خليل وداع والدته فناشد محبيها وأصدقائها وطلابها أن يكونوا في وداعها.

وستيلا خليل أو “ستيلا توميلوفيتش”؛ هي مصممة مكياج روسية متخصصة ‏في المكياج وتصميم الملابس، وعملت أستاذة لمادة تصميم المكياج في المعهد العالي للفنون المسرحية.

مكسيم خليل.. من هو؟

ومكسيم خليل؛ هو ممثل سوري شهير ولد في محافظة حمص عام 1978، لأب سوري سياسي وباحث في الاستراتيجية العسكرية، وأم روسية.

كانت بدايته الفنية عام 1998 كمساعد مخرج، ثم بدأ مشواره في التمثيل من خلال عدداً من الأدوار الصغيرة لتتوالى أعماله ويصبح واحداً من أهم نجوم سوريا ونجوم الصف الأول في الدراما العربية المشتركة.

تزوج مرتين الأولى من ابنة عمه الفنانة “يارا خليل” وأثمر زواجهما عن ابنهما “هاني” ثم انتهي بعد أن وجد مكسيم نفسه أمام  مسؤوليات كبيرة بعد ‏الزواج والإنجاب، لم يستطع تحمّلها.‏

متزوج من الممثلة سوسن أرشيد منذ عام 2004، وأنجبا من الأبناء “جاد” و”لوكاس” ويعيشان حياة مستقرة في فرنسا.‏

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق