طبيبة سوريّة تناشد تركيا إعادة استقبال الحالات المرضية واﻷطفال الرُّضّع (فيديو)

طبيبة سوريّة تناشد تركيا إعادة استقبال الحالات المرضية واﻷطفال الرُّضّع (فيديو)

نداء تركيا – فريق التحرير

ناشدت طبيبة سورية الحكومة التركية، من أجل معبر حدودي مع تركيا والسماح بتحويل الحالات المرضية وخصوصاً الأطفال حديثي الولادة إلى المشافي التركية.

ونشرت الطيبية “إكرام حبوش” مديرة مشفى الأمومة في إدلب، تسجيلاً مصوراً، رصده موقع نداء تركيا، قالت فيه:  هناك مشكلة خطيرة في مشافي الأطفال بالنسبة لحديثي الولادة، حيث إن المنطقة تعاني من انهيار في النظام الصحي بدون وجود فيروس “كورونا”.

وأرجعت الطبيبة السورية، أحد أسباب هذه المعاناة إلى إغلاق المعابر الحدودية مع تركيا بسبب تفشي فيروس كورونا.

وحذرت “حبوش” من خطر وشيك الحدوث في مدينة إدلب بسبب الاستمرار في إغلاق معبر باب الهوى الحدودي، ومنع تحويل الحالات الصعبة إلى تركيا.

إقرأ أيضاً: ولاية إسطنبول تعلن عن مواعيد استقبال ملفات الإقامة من الأجانب عبر البريد

ولفتت “حبوش” إلى أن عدد من الوفيات بين الأطفال حديثي الولادة بسبب عدم وجود شواغر للأطفال نظراً للنقص الشديد في عدد الحواضن والمنافس.

وأضافت الطبيبة، أن هناك حالات أخرى مثل مرضى السرطان والحالات الطبية العاجلة هم أيضاً بحاجة للدخول إلى تركيا، حيث تعاني المشافي بالشمال السوري من ضعف في الإمكانيات.

وأشارت في تسجيلها، إلى أن جميع مشافي إدلب ليس فيها إلا ٢٠ جهازاً،  في الحالة العادية وجميع الأجهزة قيد الاستخدام، مؤكدةً أنه في حال انتشار وباء كورونا، ستكون إدلب في كارثة حقيقية.

والجدير بالذكر أن الحكومة التركية أوقفت الشهر الماضي استقبال الحالات المرضية القادمة من معبري “باب الهوى” و”باب السلامة” في الشمال السوري بسبب جائحة كورونا.

تصفح حسابنا على موقع تويتر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق