الحجر المنزلي في أيام كورونا يعزّز من شعبية “قيامة أرطغرل” حول العالم

الحجر المنزلي في أيام كورونا يعزّز من شعبية “قيامة أرطغرل” حول العالم

نداء تركيا – وكالات

عزز الحجر المنزلي بسبب وباء كورونا، من الشعبية العالمية للمسلسل التركي الشهير “قيامة أرطغرل”.

ويواصل المسلسل التركي تحقيق نسب مشاهدات عالية داخل تركيا وخارجها، وذلك منذ بدأ عرضه لأول مرة عام 2014 على شاشة القناة الرسمية التركية “تي آر تي 1″، ولغاية عرض الحلقة الـ 150 والأخيرة في مايو/أيار 2019.

وحظي المسلسل التاريخي بمتابعة واسعة لدى 71 دولة حول العالم تم تصديره إليها، أبرزها الولايات المتحدة، وباكستان، وألبانيا، وبعض بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إلى جانب تصدره نسب المشاهدات داخل تركيا، خلال مواسم عرضه.

وفي الوقت الحالي، يُعرض المسلسل لدى بلدان مختلفة، مدبلجاً إلى 25 لغة مختلفة، أبرزها العربية، والإنكليزية والأوردية.

وزاد الاهتمام بـ “قيامة أرطغرل”، مؤخراً مع تزايد الإقبال العالمي الكبير على المنصات الرقمية مؤخراً نتيجة الحجر المنزلي بسبب وباء كورونا، ليحظى المسلسل بملايين المشاهدات والمتابعات الجديدة.

إقرأ أيضاً: تكيّة خاصكي سلطان.. معْلم تاريخي عثماني وملاذ الفقراء في القدس منذ قرون

وتابع المسلسل 21 مليون و200 ألف مشاهِد، خلال الأشهر الـ 3 الأخيرة، عبر مختلف المنصات الرقمية حول العالم.

ومع حلول شهر رمضان، بدأ التلفزيون الرسمي الباكستاني (PTV)، بعرض حلقات “قيامة أرطغرل”، يومياً مدبلجاً إلى الأوردية، بناء على تعليمات من رئيس الوزراء عمران خان.

وحظي المسلسل التاريخي في باكستان، بمشاهدة 10 ملايين و969 ألفاً و115 شخصا خلال أسبوعين، سواء عبر شاشة “PTV” أو قناة ” TRT Ertugrul by PTV ” على موقع يوتيوب، وفقاً لما نقلته “الأناضول.”

وكان رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، قد أبدى إعجابه في وقت سابق، بـ “قيامة أرطغرل”، قائلا إنه سيعلم الشباب الأخلاق والتاريخ الإسلامي.

وفور عرضها على الشاشات الباكستانية، حققت المسلسلات التركية شهرة كبيرة، واكتسبت مشاهدات واسعة، مما أدى بحسب رئيس لجنة الإعلام بمجلس الشيوخ الباكستاني جاويد خان، إلى رفع جودة المسلسلات المحلية في البلاد.

واستقطبت المسلسلات التركية، جمهوراً عريضاً في باكستان، لقي في هذه الإنتاجات الضخمة، قيمة ثقافية وفكرية ودرامية أيضاً.

إقرأ أيضاً: جمعية تركية تواصل إحياء تقليد عثماني في مساعدة الفقراء

وقال جاويد خان، إن “المسلسلات التركية ساهمت برفع جودة المسلسلات التلفزيونية المحلية في باكستان”، مبيناً أن “الحاجة إلى التنافس مع قطاع إنتاج المسلسلات التركية أجبر المنتجين الباكستانيين على إنتاج مسلسلات تلفزيونية بجودة أعلى”.

ولفت إلى أن الاهتمام بالمسلسلات التركية في جميع أنحاء باكستان، تزايد بشكل ملحوظ بعد بث التلفزيون الرسمي الباكستاني، النسخة المدبلجة إلى اللغة الأوردية من مسلسل “قيامة أرطغرل.”

وأشار إلى أن المسلسل التلفزيوني المذكور لعب دورًا مهمًا في شرح التاريخ التركي والإسلامي والثقافة الإسلامية بشكل عام.

وأضاف: حظي المسلسل بشعبية واسعة لدوره التثقيفي وشرحه نمط الحياة والثقافة الإسلامية والتركية، مشدداً على أهمية “تقديم معلومات عن التاريخ والثقافة والقيم الإسلامية للشباب من خلال المسلسلات والأفلام التي تبث عبر الإنترنت”.

ونوه إلى أن رئيس الوزراء الباكستاني أشار في أحد الاجتماعات إلى مسلسل آخر يسلط الضوء على القيم التاريخية والثقافية الإسلامية، وهو مسلسل “يونس أمره رحلة عشق”، معرباً عن أمله في عرض هذا المسلسل على شاشات التلفزة الباكستانية.

إقرأ أيضاً: فرقة رقصة التابوت توجه رسالة إلى العالم.. تفاعل معها الآلاف (فيديو)

جاويد خان الذي يعمل في الوقت نفسه لدى قطاع الإنتاج التلفزيوني، قال إن المسلسلات التلفزيونية التركية حققت نجاحات كبيرة من حيث تقنيات الكتابة والتمثيل والتصوير.

وأضاف أن المسلسلات التلفزيونية تثير الفضول لدى الجمهور، وتدفع المتابعين إلى طرح توقعاتهم عمّا سيحدث في الحلقة التالية، مردفاً: “بالإضافة إلى ذلك، فإن الموسيقى ومواقع التصوير، وتقنيات التمثيل، والتصوير، تفوقت على نظيراتها في هوليوود.”

واستطرد: “لا يمكن للعديد من منتجات هوليود منافسة المسلسلات التلفزيونية التركية. ولا يمكن لأي مسلسل تلفزيوني باكستاني حاليًا أن ينافس الإنتاج التركي.”

وتدور أحداث مسلسل “قيامة أرطغرل”، في القرن الـ 13 الميلادي، ويعرض سيرة حياة البطل أرطغرل بن سليمان شاه، زعيم قبيلة قايي، وهو من أتراك الأوغوز المسلمين (التركمان)، ووالد عثمان الأول، مؤسس الدولة العثمانية (656هـ ـ 1258م/ 726هـ ـ 1326م)، فيما يستمر عرض المسلسل حالياً عبر سلسلة “المؤسس عثمان”.

وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق