أردوغان: تركيا أنهت مرحلة التحضير وستدخل فترة الازدهار

أردوغان: تركيا أنهت مرحلة التحضير وستدخل فترة الازدهار

نداء تركيا – فريق التحرير

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تصريحات جديدة، اليوم الأربعاء، أن بلاده أنهت مرحلة التحضير وستدخل مرحلة الازدهار,

جاء ذلك ضمن كلمة ألقاها خلال مشاركته في الاجتماع التشاوي لاتحاد الغرف والبورصات التركية في العاصمة أنقرة.

ودعا الرئيس التركي، جميع المستثمرين، للاستثمار في كافة المجالات والقطاعات ببلاده حسبما نقلت وكالة الأناضول.

رحب طيب أردوغان — وكالات أردوغان: تركيا أنهت مرحلة التحضير وستدخل فترة الازدهار

الاقتصاد والاستثمار

وأضاف أردوغان أن بلاده لم تهمل الاقتصاد والاستثمار مع كل حرصها على الحفاظ على الاستقلال ومستقبل بعيد عن الهـ.جـ.مـ.ات التي تتعـ.رض لها.

وشـ.دد الرئيس التركي على ضرورة التركيز أكثر على الإنتاج والتوظيف والاستثمار في المرحلة الجديدة التي بدأت بها تركيا.

ونوه إلى ضرورة عدم ترك المستثمرين يُـ.سـ.حـ.قون تحت وطـ.أة الفائدة المرتفعة، مذكراً بأنه من غير الممكن الاستثمار وزيادة التصدير ومضاعفة اليد العاملة في ظل ارتفاع نسب الفائدة.

وحول المشـ.اكل التي تواجـ.هها بلاده قال أردوغان: سنـ.تـ.جـ.اوز كل الصـ.عوبات العام المقبل إن شاء الله وستصبح مجرد ذكرى إن شاء الله.

وفيما يلي أبرز ما قاله الرئيس التركي في لقائه الأخير بالعاصمة أنقرة:

  • المعطيات الأولية لشهر سبتمبر تؤكد أن تركيا ستنهي أداء الربع الثالث من العام بنمو قوي.
  • سنواصل طريقنا وفق مفهوم يركز على النمو والتوظيف مع الحفاظ على الانضباط المالي.
  • يجب التركيز بشكل أكبر على مكـ.افـ.حة التضخم وتخفيض نسبته إلى ما دون 10 بالمئة.

نسب الفائدة

  • من المهم جداً التشاور مع عالم الأعمال فيما يخص الشؤون الاقتصادية، والاستفادة من نتاج الفكر المشترك لإنعاش اقتصاد البلاد.
  • الكثير من رجال الأعمال والصناعيين، شرحوا لي كيف وصلوا إلى حافة الإفـ.لاس بسبب ارتفاع نسب الفائدة.
  • سنرى التميز الإيجابي لبلادنا في مجالات الإنتاج والتصدير وتوظيف اليد العاملة والنمو.
  • عبر الإصلاحات التي قمنا بها رفعنا بلادنا 27 مرتبة، لتبلغ المركز 33 من أصل 190 دولة في مؤشر سهولة ممارسة الأعمال.

وزير الخزانة والمالية التركي الجديد “لطفي ألوان” كان بالأمس قد كشف عن خططه القادمة التي تخص تحسين أحوال الاقتصاد التركي.

وأوضح وزير الخزانة والمالية التركي أن الإطار العام لخارطة طريقه هو تحقيق استقرار الاقتصاد الكلي والاستقرار المالي واستقرار الأسعار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق