ستنافس نظيراتها العالمية.. وزير تركي يكشف معلومات عن سيارة TOGG التركية ويتحدث عن تاريخ توفرها في الأسواق

ستنافس نظيراتها العالمية.. وزير تركي يكشف معلومات عن سيارة TOGG التركية ويتحدث عن تاريخ توفرها في الأسواق

نداء تركيا – فريق التحرير

أفاد مسؤول تركي بأن المكونات المحلية لسيارة “TOGG” التركية سترتفع بشكل أكبر عام 2026، مشدداً على أنها ستنافس نظيراتها العالمية.

وقال وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي “مصطفى ورانك” إن المحتوى المحلي للسارة التركية “TOGG” سيصل إلى 68% مع حلول عام 2026.

تصريحات “ورانك” كانت خلال كلمة ألقاها، الأربعاء، أثناء مشاركته في افتتاح معرض “موصياد إكسبو 2020” التجاري الذي بدأ فعالياته في مركز “توياب” للمعارض والمؤتمرات في ولاية إسطنبول.

ستنافس نظيراتها العالمية.. وزير تركي يكشف معلومات عن سيارة TOGG التركية ويتحدث عن تاريخ توفرها في الأسواق
ستنافس نظيراتها العالمية.. وزير تركي يكشف معلومات عن سيارة TOGG التركية ويتحدث عن تاريخ توفرها في الأسواق

تاريخ توفرها في الأسواق

وأضاف أن السيارة المحلية ستكون في الأسواق أواخر عام 2022، لافتاً إلى أن محتواها المحلي سيكون وقتها بمقدار 51%.

ولفت إلى أن زوار المعرض، من الأتراك والأجانب، سيتمكنون من الاطلاع على السيارة المحلية.

وأكد وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي أن السيارة المحلية ستنافس نظيراتها العالمية، بسبب احتوائها على تكنولوجيا عالية.

تطوير البطارية

يذكر أنه في شهر أكتوبر\تشرين الأول الفائت، اختارت مجموعة “TOGG” شركة “فاراسيس” العالمية الرائدة شريكاً لها في تطوير البطارية.

حيث تعد من المكونات الأساسية في مجموعة منتجات السيارات الكهربائية.

أول سيارة وطنية

وكشفت تركيا، في ديسمبر/كانون الأول المنصرم، عام 2019، عن أول سيارة وطنية، تم تصنيعها بإمكانيات محلية بشكل كامل.

وبيّنت الحكومة التركية حينذاك أن السيارة ستدخل الخدمة، وتسير في شوارع البلاد خلال 3 سنوات.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” افتتح، في يوليو\تموز الماضي، في ولاية بورصا شمال غربي تركيا، المصنع الذي سيجري فيه إنتاج السيارة المحلية.

مميزات السيارة

يذكر أن السيارة تستطيع السير لمسافة 400 كيلومتر بعد شحنها لمرة واحدة فقط.

وتستهلك 10 ليرات تركية من الكهرباء لقطع مسافة 100 كيلومتر، وتبلغ قوة محركها 150 كيلو واط، ما يعادل 203 حصان.

كما تصل سرعة السيارة القصوى إلى 480 كيلومتر في الساعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق