الخارجية التركية: اتفاق قره باغ خطوة واعدة لتحقيق السلام في المنطقة

الخارجية التركية: اتفاق قره باغ خطوة واعدة لتحقيق السلام في المنطقة

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الاتفاق الثلاثي الموقع بين أرمينيا وأذربيجان وروسيا لوقف الحـ.رب في إقليم “قره باغ” خطوة واعدة لتحقيق سلام دائم بالمنطقة.

واليوم الجمعة ألقى أوغلو كلمة باسم المجموعة الآسيوية بالاجتماع السابع والأربعين لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، المنعقد في نيامي، عاصمة النيجر.

وأشار الوزير التركي إلى أن الاتفاق جدد التأكيد على وحدة أراضي أذربيجان وفقًا لقرارات الأمم المتحدة ومنظمتي الأمن والتعاون في أوروبا، والتعاون الإسلامي.

مولود جاويش أوغلو الخارجية التركية: اتفاق قره باغ خطوة واعدة لتحقيق السلام في المنطقة
مولود جاويش أوغلو الخارجية التركية: اتفاق قره باغ خطوة واعدة لتحقيق السلام في المنطقة

ورحب أوغلو ببيانات الأمانة العامة للتعاون الإسلامي بشأن وقف إطلاق النار.

تنافس تركي روسي

وقال الخبير العســ.كري والإستراتيجي “مأمون أبو نوار” إن هناك تنافساً بين روسيا وتركيا في “قره باغ”.

وأضاف أن هذا التنافس والتــ..وتر بين الطرفين سيؤدي لإفــ.شال اتفاق وقف إطـ.لاق النـ.ـار في الإقليم، بحسب وجهة نظره.

وترى تركيا أن انتصار حليفتها أذربيجان في الحـ.رب، يمثّل بوابة لها للانفتاح على الكثير من مناطق العالم.

بينما روسيا لها مطـ.امع سياسية ووجودية في هذه المنطقة، وفق الخبير العسـ.كري.

قضايا الطاقة والغاز

وأردف “أبو نوار” أن تنافس البلدين في قضايا الطاقة والغاز وقضايا تجارية أخرى من شأنه تهـ.ديد استمرارية اتفاق “قره باغ”.

بدوره، ذكر الباحث في “معهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية”، “سيرغي ماركيدينوف”، أن موسكو وأنقرة تربطهما مصالح كبرى.

واشار إلى أنه، مع وجود خــ.لافات سياسية بينهما في العديد من مناطق العالم، إلا أنهما يدركان الخطوط الحمراء، التي لا يجوز تجاوزها من قِبل أي طرف منهما.

ورأى أستاذ العلوم السياسية “يوسف الأباردا” أن اتفاق أرمينيا وأذربيجان لوقف إطـ,لاق النـ.ـار في “قره باغ” يمكن أن ينجح ويستمر.

واعتبر أن الجانبين سيلتزمان بالاتفاق لأنه أنصف أذربيجان في معظم بنوده وأعاد لها أراضيها المحــ.تلة منذ حوالي 30 عاماً.

كما أن أرمينيا خســ.رت كثيراً على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي بسبب الحــ.رب، وإذن، هي لا تريد أن تشــ.تعل المعـ.ـارك مجدداً.

“ريتشارد جيراغوسيان” مدير “مركز الدراسات الإقليمية” مقرّه في “يريفان” (عاصمة أرمينيا) كان قد اعتبر في تقرير سابق أن تركيا استعادت دورها المفـ.قـ.ود كراعٍ عسكري أساسي لأذربيجان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق