الضفادع البشرية التابعة للقوات التركية تبدأ بتنفيذ مهامها في ليبيا

الضفادع البشرية التابعة للقوات التركية تبدأ بتنفيذ مهامها في ليبيا

نداء تركيا – فريق التحرير

شاركت وزارة الدفاع التركية، صوراً للقوت التركية في ليبيا أثناء تنفيذ عمليات تفكيك الألـ.ـغام والمتفـ.ـجرات، وظهر فيها مجموعة جنود من “ساس” قوات الدفاع تحت الماء المعروفة باسم “الضفادع البشرية”.

وتتمتع وحدة الدفاع تحت الماء “ساس”  بقدرات كبيرة جداً، وتشارك عادة في المهام الصعبة والخطيرة.

ونشرت الدفاع التركية، بياناً لها عبر تويتر، رصده موقع نداء تركيا، أشارت فيه إلى أن خبراء تفكيك القـ.ـنابل لديها بداؤا بتطهير المناطق التي سيطرة عليها حكومة الوفاق الشرعية، من الألغـ.ـام والمتفـ.ـجرات.

وأشارت الوزارة، إلى أنه مع تحرير المناطق التي كانت تحت سيطرة ميليشـ.ـيات حفتر في ليبيا، بدأ خبراء تفكيك القـ.ـنابل بتطهيرها من الكمائن والألغام بهدف ضمان أجواء الأمن والسلام وتسهيل عودة المدنيين إلى منازلهم.

وتعتبر وحدة قوات “ساس” من أمهر عناصر الجيش التركي في تنفيذ عمليات تفكيك المتفـ.ـجرات، وتتميز بقدرتها على التأقلم مع جميع الظروف سواء في اليابسة أو الماء.

إقرأ أيضاً: أردوغان: يكشف عن انجازات حكومات حزب “العدالة والتنمية” خلال 18 عاماً .. ويؤكد أن عظمة تركيا تأتي من إنسانيتها

وبدأ فريق عمل تركي متخصص، بأعمال إزالة الألغـ.ـام التي زرعتها ميليشـ.ـيا حفتر في محيط العاصمة الليبية طرابلس، ومدينة ترهونة بالإضافة إلى مناطق أخرى، وفقاً لما أعلنت وزارة الخارجية الليبية.

تركيا مستمرة بالوقوف إلى جانب الشعب الليبي

وذكرت الخارجية الليبية في بيان لها الخميس الماضي، على لسان وزيرها “محمد الطاهر سيالة” أثناء لقاء جمعه مع السفير التركي في طرابلس “سرحان آكسن”، بأن الوزيرين تابعا عمل فريق إزالة الألغـ.ـام.

وقال البيان؛ إن سيالة وآكسن “تابعا خلال اللقاء عمل فريق إزالة الألغـ.ـام التركي الذي باشر عمله مؤخرا في تطهير جنوبي طرابلس، وترهونة، ومناطق أخرى من الألغـ.ـام التي زرعتها ميلشـ.ـيا حفتر.

وأشار البيان، إلى أن اللقاء تناول آخر المستجدات في ليبيا، والتعاون الليبي التركي في كافة المجالات، حيث أكد السفير التركي على استمرار وقوف بلاده حكومة وشعبا إلى جانب الشعب الليبي وحكومته باعتبارها الحكومة الشرعية في البلاد.

وقال السفير التركي، إن هذا الموقف مستمد من القوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات العلاقة بالشأن الليبي.

إقرأ أيضاً: صحيفة إسرائيلية: تركيا نجحت بفرض نفسها شريكا رئيسيا للقوى الدولية الكبرى

وفي ذات السياق، لفتت مصادر أمنية تركية، إلى أن الخبراء الأتراك من فرق القوات الخاصة والبرية والبحرية والجوية، بدأوا أعمال إزالة الألغـ.ـام والمتـ.ـفجرات المصنوعية يدويا، والتي زرعتها مليشـ.ـيا حفتر بمنازل المدنيين في طرابلس ومدن ومناطق ليبية أخرى. 

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن المصادر أن هذه الأعمال تهدف إلى ضمان عودة المدنيين الليبيين إلى منازلهم بشكل آمن، وعودة الحياة إلى طبيعتها. 

ولفتت المصادر إلى أن هذه الفرق التابعة للجيش التركي، تواصل أعمالها بدقة عالية؛ حيث يرتدي الخبراء بدلات واقعية، ويستخدمون معدات ومستلزمات حديثة وبتكنولوجيا محلية. 

إقرأ أيضاً: دونالد ترامب يكشف عن حوار له مع الرئيس التركي أردوغان حول الحدود السورية

وكان الجيش الليبي قد حقق في الأونة الأخيرة انتصارات كبيرة، أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، ومدينة ترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق