تركيا على موعد مع ارتفاع جديد لدرجات الحرارة خلال أيام عيد الأضحى المبارك

قال حسين طوروس أستاذ كلية الطيران والملاحة الفضائية قسم هندسة الأرصاد الجوية في جامعة إسطنبول التقنية (ITU)، إن تركيا على موعد مع “eyyam-ı bahur / أيام باهور” خلال عيد الأضحى المبارك هذا العام.

حسبما ترجم نداء تركيا عن صحيفة يني شفق التركية فإن البلاد ستتعرض لارتفاع جديد في درجات الحرارة خلال أيام عيد الأضحى.

وقال طوروس: “يجب على المواطنين توخي الحذر من ضربات الشمس في درجات حرارة أيام باهور. كما يجب أن يكونوا أقل تعرضًا للشمس عندما تكون الأشعة شديدة الانحدار”

ووفقًا لتقييمات فريق نمذجة هندسة الأرصاد الجوية بالاتحاد ، أشار توروس إلى أن درجات الحرارة ستبدأ في الارتفاع وأن أيام باهورستكون أطول وأكثر فعالية.

ومصطلح “أيام-باهور”هو مصطلح تركي من أصل عربي ويطلق على أيام الصيف الأكثر حرارة واحتداما،وتصادف هذه الأيام في نصف الكرة الشمالي بين يوليو وسبتمبر، أما في نصف الكرة الجنوبي بين يناير ومارس.
ويمكن أن يختلف التاريخ الدقيق بشكل كبير اعتمادًا على المنطقة والظروف المناخية، وفي منطقتنا تصادف هذه الأيام الفترة ما بين 31 يوليو و 7 أغسطس.

وفي الثقافات اليونانية القديمة والرومانية القديمة كان يعتقد أن هذه الأيام الحارة مرتبطة بنجم سيريوس المزدوج في كوكبة الكلب الأكبر.

وتنتشر في تركيا مصطلحات عديدة للتعبير عن هذه الأيام مثل “حرارة الصحراء” ،”حرارة الجحيم” و”الحرارة الأفريقية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق