ضمن حملة “نحن نكفي أنفسنا بأنفسنا بلدي تركيا”.. توزيع أكثر من ملياري ليرة تركية لـ 1.2 مليون أسرة محتاجة في البلاد

قالت وزيرة العمل والخدمات الاجتماعية التركية “زهرة زمرد سلجوق” إن الوزارة قامت بتوزيع أكثر من ملياري ليرة تركية من التبرعات التي جمعتها حملة “نحن نكفي أنفسنا بأنفسنا بلدي تركيا” على مليون ومئتي ألف أسرة من المحتاجين في البلاد على شكل مساعدات مادية بقيمة ألف ليرة تركية.

وحسبما ترجم نداء تركيا عن وكالة الأناضول التركية فإن “زهرة زمرد سلجوق” وزيرة العمل والخدمات الاجتماعية في تركيا صرحت بأن الوزارة قامت بتوزيع أكثر من ملياري ليرة تركية تم جمعها من خلال حملة “نحن نكفي أنفسنا بأنفسنا تركيا” على حوالي مليون ومئتي ألف عائلة محتاجة في البلاد.

كما ذكرت أن الدعم و المساعدة المقدمة في إطار درع الحماية الاجتماعية يقترب من 30 مليار ليرة تركية.

وأشارت “سلجوق” في بيان مكتوب إلى أن التبرعات التي قدمت للحملة وصلت إلى أكثر من ملياري ليرة تركية.

وقالت “قدمنا ​​دعماً نقدياً لـ 1.2 مليون أسرة بقيمة 1000 ليرة لكل منها، وسنواصل تقديم ما تبقى من المبلغ الذي تم جمعه في إطار الحملة للأسر المحتاجة”. مشيرا إلى تكاتف الدولة والشعب والاستمرار في دعم المواطنين المتضررين جراء جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19. 

وشاركت سلجوق معلومات حول المدفوعات التي تمت في إطار درع الحماية الاجتماعية، وأعلنت أن الدعم يقترب من الوصول إلى 30 مليار ليرة تركية. 

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أطلق في مارس الماضي حملة وطنية لمساعدة المتضررين جراء وباء فيروس كورونا تحت شعار “نحن نكفي أنفسنا بأنفسنا بلدي تركيا”، كما افتتح الحملة بتبرعه براتبه الشهري على مدى سبعة أشهر.

وشهدت الحملة إقبالاً رسمياً وشعبياً واسعاً كما شارك فيها عدد كبير من المسؤولين ورجال الأعمال والمؤسسات الاقتصادية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق